أسفر تحطم مروحية تابعة لقوة المراقبين الدوليين في سيناء، اليوم الخميس، عن مقتل ثمانية جنود من جنسيات مختلفة، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية.

وبحسب الوكالة فإن القتلى هم ستة أميركيين وفرنسي وتشيكي، وجميعهم أعضاء في القوة الدولية المكلفة بمراقبة تطبيق اتفاق “السلام” بين مصر والكيان الإسرائيلي الموقع في عام 1979.

ولم يتم الكشف عما إذا كان حادث تحطم المروحية راجعًا إلى هجوم أم إنه حادث عرضي.

وتضم القوة المتعددة الجنسيات والمراقبين، وفقا لموقعها على الإنترنت، 1154 من العسكريين من الولايات المتحدة و12 دولة أخرى وتشمل مهامها منطقة تتجاوز مساحتها عشرة آلاف كيلومتر مربع في سيناء، ونحو 452 من العسكريين أميركيون.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.