أصيب عدد من الفلسطينيين بالاختناق، نتيجة استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، الذي أطلقه جيش الاحتلال خلال مسيرة بالأراضي المهددة بالاستيلاء في قرية بيت دجن شرق نابلس.

وأفاد شهود عيان لمراسل موقع “العهد” الإخباري أن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الصوت، والغاز المسيل للدموع بكثافة باتجاه المشاركين في المسيرة، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بالاختناق.

وكانت فصائل العمل الوطني الفلسطينية قد دعت المواطنين للمشاركة في المسيرة، وفاءً لروح الشهيد الأسير كمال أبو وعر، الذي استشهد في سجون الاحتلال في 10 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *