شرعت قوات مشتركة من الحشد الشعبي والجيش العراقي، الثلاثاء، بعملية أمنية كبرى غرب الأنبار.

وانطلقت قيادة الحشد الشعبي متمثلة بعدد من الألوية صباح اليوم، بعملية موسعة كبرى من 14 محورا رئيسا في صحراء غرب الأنبار بمشاركة الجيش المتمثل بقيادة عمليات الأنبار وقيادة عمليات الجزيرة والبادية.

وتهدف العملية للقضاء على فلول داعش ومضافاتهم غرب الأنبار.

وأكد قائد عمليات الانبار للحشد الشعبي قاسم مصلح، إن عمليات غرب الانبار تستهدف خمس مناطق نشطت فيها فلول “داعش” غرب المحافظة.

وقال مصلح إن قوات مشتركة من الحشد الشعبي والجيش وبإسناد جوي عراقي شرعت صباح اليوم بعملية أمنية كبرى غرب الأنبار لتفتيش وملاحقة فلول داعش في مناطق ( ام الوز – وام العوادين – والملصى – وقاعدة سعد الجوية – وبنيان سحالي) في صحراء غرب الانبار.

وبحسب مصلح، ستستمر العملية لعدة أيام وستكون قاصمة لظهر الخلايا الارهابية التي بدأت تنشط بالمناطق المستهدفة غربي الانبار.‏

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.