قالت حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين مساء الجمعة إن الأسير ماهر الأخرس سجل انتصارًا جديدًا في مواجهة الاعتقال الإداري بعد 103 أيام من معركة الكرامة.

وأضافت حركة الجهاد الاسلامي في بيان أن الاسير الاخرس حقق انتصارًا جديدًا في مواجهة سياسة الاعتقال الإداري بعد رحلة صمود وتحدٍ للسجان الصهيوني، كان سلاحه خلالها الإيمان بالله ، والإصرار على انتزاع قرار بحريته.

وتابع البيان “بعد 103 أيام من معركة الكرامة والصمود واصل خلالها المجاهد البطل ماهر عبد اللطيف الأخرس (49 عامًا) إضرابه المفتوح عن الطعام بعزيمة وبسالة متحديًا جبروت السجانين وإرهابهم، أنهى المجاهد البطل إضرابه اليوم، ليسجل إنجازًا يضاف إلى إنجازات الحركة الأسيرة، وذلك على الرغم من شدة المعاناة التي كابدها فترة إضرابه عن الطعام”.

وأشادت حركة “الجهاد” بهذا الإنجاز وباركت للأسير الاخرس انتصاره على السجان، مؤكدة وقوف الحركة التام إلى جانب الأسرى حتى ينالوا حريتهم

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *