التقى رئيس الجمهورية ميشال عون صباح اليوم الخميس مدير شركة Alvarez & Marsal المولجة بالتدقيق الجنائي دانيال جيمس، بحضور وزير المالية غازي وزني وحاكم مصرف لبنان رياض سلامة.

وعرض الرئيس عون مع زواره الملابسات التي ترافق عملية التدقيق الجنائي المالي في حسابات المصرف المركزي.

وأكد الوزير وزني بعد اللقاء، أنه “سيجري تمديد المهلة المحدّدة لتسليم المستندات المطلوبة للتدقيق الجنائي لـ 3 اشهر”، معتبرًا أن “هذا التدقيق هو خطوة اصلاحية بامتياز، وقد شدد الرئيس عون على أهمية الالتزام به”.

من جهة اخرى، قرر المجتمعون اتخاذ اجراءات لتأمين حقوق المتعاقدين السابقين مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في لبنان UNDP، وذلك لضمان استمرارية المرفق العام في عدد من الوزارات والمؤسسات العامة.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.