حذرت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم الثلاثاء من خطورة الأوضاع الصحية داخل سجون الاحتلال الاسرائيلي بعد تأكيد إصابة عدد كبير من الأسرى بفيروس كورونا.

وقالت حركة الجهاد في تصريح صحفي إنها “تتابع باهتمام وقلق بالغين كل ما يرد من داخل السجون حول تفشي هذا الوباء بين الأسرى الأبطال نتيجة الإهمال المتعمد والتقصير من قبل سلطات الاحتلال في إجراءات الوقاية من الفيروس الذي أصاب عددا من الأسرى”.

وحملت الحركة الاحتلال كامل المسؤولية عن سلامة جميع الأسرى وخاصة الأسرى المصابين بفايروس كورونا.

وطالبت المنظمات الدولية والحقوقية بالقيام بكامل مسؤولياتها دون أي تقاعس لحماية الأسرى ومتابعة تنفيذ سلطات الاحتلال لكامل البروتوكولات الصحية الخاصة بالوقاية من هذه الجائحة ومعالجة الأسرى المصابين.

و أضافت: “لن نتهاون إزاء أي خطر يتهدد حياة أسرانا الأبطال. وسيبقى العمل من أجل الدفاع عنهم وتأمين حريتهم على رأس أولوياتنا الوطنية”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *