سلطت صحيفة “واشنطن بوست” الضوء على استطلاع للرأي أجرته بالتنسيق مع قناة “ABC News” صدرت نتائجه يوم أمس الأحد، وكشفت أن المرشح الديمقراطي للرئاسة الأميركية جو بايدن متقدمٌ على الرئيس الأميركي دونالد ترامب على المستوى الوطني بفارق ١٢ نقطة، إذ حصل بايدن على نسبة تأييد ٥٤٪ مقابل ٤٢٪ لترامب.

ورجحت الصحيفة أن يصوت العديد من الناخبين الذين لم يحسموا خيارهم لصالح بايدن، لافتة في هذا السياق إلى تقدم الأخير على ترامب لدى فئة الناخبين المستقلين بفارق ١٢ نقطة.

وتابعت أن بايدن متقدمٌ لدى فئة الناخبين الجدد، وأن الاستطلاعات تشير إلى تقدم المرشح الديمقراطي لدى فئة الناخبين الذين لم يصوتوا في الانتخابات الرئاسية الماضية عام ٢٠١٦، وذلك بنسبة ٥٤٪ مقابل ٣٨٪ لترامب.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.