تداولت وسائل إعلام أميركية معروفة عن قيام عناصر في جهاز الخدمة السرية (وهو جهاز مكلف بحماية الرئيس الأميركي) بتوجيه انتقادات الى الرئيس الأميركي دونالد ترامب بعد الجولة في السيارة خارج المستشفى الذي كان يتعالج فيه نهار الأحد.

بهذا الخصوص، أكَّد مدير تحرير موقع “ناشيونال انترست” “جايكوب هيلبرن” في مقال (نشر على الموقع المذكور)، أن وظيفة جهاز الخدمة السرِّية هي حماية الرئيس وليست التعليق السياسي، وحذر من ان ما جرى يتخطى دور الجهاز حيث يتضح أكثر فأكثر بأن هذا الجهاز ينتهك الأعراف.

ولفت الكاتب الى أن وسائل اعلام أميركية مثل منها “واشنطن بوست” و “سي ان ان” كانت قد نقلت عن عناصر في جهاز الخدمة السرية انتقادهم لترامب ما يُعتبر مخالفةً لمهامهم.

وكان ترامب قد غادر مستشفى “والتر ريد” في السيارة الأحد، قبل شفائه من فايروس “كورونا” لتحية أنصاره الذين احتشدوا خارجها ثم عاد للداخل.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.