لم يشفع التحالف الذي يُفترض أنه متين مع واشنطن لأبو ظبي، على الرغم من تطبيقها الأوامر الأمريكية الموكلة إليها ولا سيّما على صعيد تطبيعها مع العدو. أمس فرضت الولايات المتحدة غرامة قدرها 400 ألف دولار على طيران الإمارات بسبب التحليق فوق المجال الجوي الإيراني.

وقالت وزارة النقل الأمريكية إنها غرّمت شركة طيران الإمارات 400 ألف دولار بسبب تسيير رحلات في أجزاء من المجال الجوي الإيراني المحظور في عام 2019.

وكانت الرحلة تحمل رمز طيران “جيت بلو” وبالتالي تخضع للوائح الولايات المتحدة.

وأفادت إدارة الطيران الفيدرالية (FAA) إنه ولمدة 19 يومًا في تموز/ يوليو 2019 قامت طيران الإمارات بتشغيل رحلات جوية فوق أجزاء من المجال الجوي الإيراني، على الرغم من أن الولايات المتحدة منعت الرحلات الجوية بسبب الأنشطة العسكرية المتزايدة والتوترات السياسية المتزايدة.

أمّا طيران الإمارات فأشار إلى أنه أبلغ وزارة النقل الأمريكية أن القضية جاءت نتيجة “إشراف غير مقصود”، مبينة أنها وافقت على هذه التسوية من أجل حل هذه المسألة.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.