حذر الرئيس الفرنسي ​إيمانويل ماكرون​ من “خطورة الوضع في إقليم ناغورنو كارباخ”، معلنا عن أنه “لدينا أدلة على نقل مقاتلين سوريين إلى كاراباخ، بحيث أنهم نقلوا من ​غازي عنتاب​ التركية إلى هناك”.

وأكد ماكرون في تصريح “أننا نريد حوارا مع ​تركيا​ دون التنازل عن القيم الأوروبية”، مشددا على أن “التضامن مع ​اليونان​ وقبرص غير قابل للتفاوض”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.