وصف المتحدث الرسمي باسم حركة “حماس” حازم قاسم اليوم الإثنين زيارة رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية إلى لبنان بـ”الناجحة” و”المثمرة” في كل الاتجاهات.

وأوضح قاسم أن “الزيارة تضمنت لقاءات مع كل مكونات الجمهورية اللبنانية والتي بدورها رحبت بالقائد الوطني الكبير إسماعيل هنية”.

وأضاف أن لقاء الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله مع وفد قيادة حركة “حماس” عبَّر عن القواسم المشتركة بين المقاومتين اللبنانية والفلسطينية وأبرزها مواجهة العدو الصهيوني.

ووصف قاسم اللقاء مع السيد نصر الله بـ”الناجح” و”المثمر” والذي “يعد استمرارا لخط حركة “حماس” في تعزيز العلاقة مع كل قوى المقاومة في المنطقة في مواجهة المشروع الصهيوني وهزيمته”.

وتابع: “زيارة المخيمات والاستقبال المهيب لقيادة حركة “حماس” هو تعبير عن وحدة الشعب الفلسطيني في كل أماكن وجوده”، مؤكدا أن الاستقبال الكبير لقيادة حركة “حماس” يدل على أن الشعب الفلسطيني بكافة مكوناته لا يجتمع إلا على خيار المقاومة.

وشدد قاسم على أن “حركة “حماس” تعتبر قضية اللاجئين قضية مركزية وعلى رأس أولوياتها”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.