أكد الرئيس الايراني الشيخ حسن روحاني أن صمود الشعب الإيراني أفشل الولايات المتحدة امام الدبلوماسيين الايرانيين، وقال إن صمود الشعب الايراني هو الذي جعل امريكا امام هزائم متتالية في مجلس الامن، وفي حال تسليم الشعب فإن العدو كان يركعنا قبل عامين.

وأضاف روحاني إن الشعب الايراني وعلى الرغم من كل الضغوطات و الصعوبات لم يستسلم امام العدو بينما كان العدو يخطط لايصالنا الى نقطة الانهيار لكنه فشل.

وحول الانتقادات الموجهة للحكومة، شدّد روحاني على أننا صامدون وأن الأسواق الايرانية تسودها ظروف أحسن مقارنة مع ما تمر به أوروبا، مشيرًا إلى أن الحكومة الحالية نجحت في افتتاح أكبر مشاريع في تاريخ البلاد في ظل تفشي كورونا والحظر المفروض على البلاد بينما واجهت باقي دول العام صعوبات في ضمان ما تحتاجه شعوبها في ظل تفشي فيروس كورونا ما أدى ببعض هذه الدول الى السرقة الجوية لتلبية حاجات شعوبها من الكمامات، لافتًا الی مشروع تقديم خدمات صحية بالمجان لمعالجة المصابين بكورونا في البلاد.

وتابع روحاني: إن الحکومة تمكّنت من زيادة حجم انتاج المحاصيل الزراعية في البلاد من 97 مليون طن الى 130 مليون طن رغم العقوبات المفروضة على البلاد، معتبرًا ذلك من الانجازات التي حققتها الحكومة.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.