ردّ المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي بلغة مماثلة وأشدّ على تصريحات المندوب الخاص لشؤون إيران في الخارجية الأميركية برايان هوك، الذي هدد طهران بالعقوبات القصوى، وقال موسوي إن “على واشنطن الاختيار فإما الإقرار بالهزيمة وإما مزيد من العزلة والإذلال”.

ووفق ما نقلت عنه وكالة مهر للأنباء فإن موسوي أكد أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية ستكسر الضغوط الأميركية القصوى بمقاومتها القصوى وإرادتها الصلبة وطاقاتها الذاتية.

وكان المندوب الخاص لشؤون إيران في الخارجية الأميركية برايان هوك قال في تصريح صحفي إن على إيران أن تختار إما التفاوض مع أميركا وإما مواجهة الانهيار الاقتصادي.

وفي الرد على ذلك كتب موسوي في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: عليكم أنتم أن تختاروا إما أن تقروا بالهزيمة وتنتهجوا طريق احترام الشعب الإيراني وإما ان تستمروا بالمزيد من ذلّكم ومكروهيتكم وعزلتكم.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.