اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني الليلة الماضية وحتى صباح اليوم الثلاثاء 18 مواطناً من الضفة غالبيتهم من القدس المحتلة.

وقال نادي الأسير الفلسطيني إن “قوات الاحتلال اعتقلت عشرة مقدسيين على الأقل وهم: أحمد أبو غزالة، ومحمد الجولاني، وعبد الله الجولاني، وأدهم الزعتري، ورائد الزغير، وعلي جابر، ومحمد الدقاق، ونزار الزغير وجميعهم من البلدة القديمة، واستدعت مواطنين آخرين وهما: نضال زغير، وهشام بشيتي، إضافة إلى اعتقال حارس المسجد الأقصى حمزة نمر، صباحاً، كما اعتقلت مواطنا آخر من مخيم شعفاط”.

ومن بلدة وكوبر قضاء رام الله والبيرة، اعتقل الاحتلال مواطنين هما: قيس محمد البرغوثي، ونصار محرم البرغوثي.

الاحتلال اعتقل ثلاثة مواطنين من الخليل وهم: جمال البدوي (25 عاماً)، ومصعب عصفور (27 عاماً)، ونسيم تيسير الطيطي (17 عاماً)، كما وسلمت قوات الاحتلال استدعاء لعائلة الشاب آدم طافش من مخيم العروب، لتسليم نفسه.

ومجدداً اقتحمت قوات الاحتلال بلدة يعبد بقضاء جنين، واعتقلت المواطنين عبد الرحيم أبو بكر، ومحمد وقيس عمارنه.

ويُضاف إلى المعتقلين المواطن موسى محمود خليفة من بلدة العبيدية، حيث جرى اعتقاله، بعد مداهمة منزله، بهدف الضغط على نجله قتيبة لتسليم نفسه.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.