أشارت وكالة “رويترز” الى أن “الليرة التركية تراجعت لمستوى قياسي مقابل الدولار ​​​​​​”.

هذا وتراجع سعر صرف الليرة التركية، الجمعة، إلى ما دون سبع ليرات مقابل الدولار، وسط تزايد الضغوط على الاقتصاد في ظل جائحة كورونا المستجد، والمخاوف من انهيار موسم السياحة.

وسجل سعر صرف العملة التركية هبوطا قياسيا إلى 7.03451 مقابل الدولار، أي بواقع أكثر من 0.7 بالمئة.

وكان محافظ البنك المركزي، مراد أويصال، قد قال إن البنك لم يحدد هدفا لسعر الصرف، وسط ضغوط كبيرة على الاقتصاد.

وتوقعت تقارير أن يتأثر الاقتصاد التركي بشكل حاد جراء جائحة كورونا الربع الحالي، قبل أن يبدأ بالتعافي تموز.

وتقع ​تركيا​ سابعة عالميا من حيث عدد الإصابات بـ”كوفيد-19″، وفي المرتبة الـ12 من حيث الوفيات.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.