هذا ولفت رئيس الوزراء الماليزي محيي الدين ياسين الى إن ماليزيا ستسمح لأغلب الأعمال باستئناف أنشطتها بدءا من الرابع من مايو أيار، لتخفف بذلك القيود التي فرضت لاحتواء انتشار فيروس كورونا.

وأضاف محيي الدين في خطاب تلفزيوني: “القطاعات الاقتصادية التي تشمل تجمعات كبيرة من الناس لن يسمح لها باستئناف العمل”.

وأغلقت ماليزيا كل الأعمال غير الضرورية والمدارس وحظرت التجمعات العامة كما قيدت حركة السفر منذ 18 من مارس آذار مع ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.