اعتبر وزير الحرب الصهيوني نفتالي بينيت أن إطلاق ايران مؤخرا لقمر صناعي عسكري يثير المخاوف الإسرائيلية، وقال “أيّ تطور وتقدم لدى ايران يُقلقنا”.

وتطرق بينيت في مقابلة مع القناة 12 إلى التقارير الأخيرة حول صفقة تبادل محتملة يجري العمل على بلورتها للإفراج عن جثامين الجنود الإسرائيليين المحتجزين في قطاع غزة، فأشار الى أنهم يبذلون جهودا غير مسبوقة ويعملون بإصرار لاستعادتهم، مكتفيًا بالقول “من المهم استعادة قتلى الجيش لا يمكنني التعهد بذلك، لكن ما نقوم به من نشاطات ومبادرات لم نقم به من قبل”.

وأضاف “لن نقوم بإطلاق سراح من جانبنا”، ووصف ذلك بـ”الأمر صعب جدًا”.

وعن إمكانية اندلاع مواجهة عسكرية، أمل بينت أن يتم تجنب ذلك، مضيفًا “هذا الأمر ليس حتميًا، لكن يجب الاستعداد لذلك”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.