يواصل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مسلسل هجومه على الصين محمّلًا إياها مسؤولية نشر وباء “كورونا” حول العالم، إذ أعرب عن احتمال قيام واشنطن بمطالبة بكين بغرامات مالية فيما يتعلق بانتشار الفيروس .

وخلال مؤتمر صحفي عقده في البيت الأبيض أمس، أكد ترامب أن الإدارة الأمريكية تدرس هذا الخيار، مُجيبًا على سؤال صحفية عما إذا كانت الولايات المتحدة مستعدة لتحذو حذو ألمانيا، التي يُزعم أنها ستطالب الصين بقيمة 130 مليار دولار، أجاب ترامب: “يمكننا أن نفعل شيئًا أسهل بكثير، لدينا الفرصة لتحقيق ذلك بطريقة أسهل بكثير”، مضيفًا أن “ألمانيا تدرس الوضع ، نحن أيضًا ندرس الوضع. ونحن نتحدث عن مبلغ أكبر بكثير من ألمانيا، ولم نحدد بعد المبلغ النهائي”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *