بينما دول العالم منشغلة بتعزيز سبل مواجهة كورونا، تسير السعودية في اتجاه معاكس نحو تطوير بنيتها العسكرية، فقد أعلنت أمس عن بدء صناعة الطائرات المسيرة “درون” بعد سلسلة هجمات نفذتها القوات المسلحة اليمنية في العمق السعودي عبر الطائرات المسيرة، ملحقة خسائر كبيرة في المملكة.

وتستهدف الهيئة العامة للصناعات العسكرية في السعودية، إطلاق 6 أنظمة طائرات من دون طيار في 2021، و40 نظاماً خلال 5 سنوات.

وقد كشفت عبر حسابها على “تويتر” أن المشروع سيبدأ تشغيله بداية العام المقبل، بحجم استثمارات إجمالية 200 مليون دولار.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.