من المقرر أن يزور وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف فنزويلا اليوم الجمعة للقاء الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو في استعراض لدعم الزعيم المحاصر.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن زيارة وزير الخارجية تهدف إلى تعزيز العلاقات في مجموعة متنوعة من المجالات، من الزراعة والطب إلى الطاقة والدفاع.

يشار إلى أن روسيا وحليفتها المجاورة الصين أقوى دولتين تدعمان فنزويلا، حيث قدمتا مليارات الدولارات، في شكل قروض ومساعدات أخرى، لاقتصاد فنزويلا المتخم بالأزمات.

ويصل لافروف إلى فنزويلا بعد يومين من استقبال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لزعيم المعارضة الفنزويلي خوان جوايدو في البيت الأبيض يوم الأربعاء والتي ظهرت بمراسم عادة ما تجرى لرؤساء الدول.

وفي إشارة إلى الاضطرابات في فنزويلا، أكدت زاخاروفا أن روسيا تدعم “آفاق إيجاد حلول سياسية للخلافات الداخلية … دون تدمير، ناهيك عن التدخل العسكري الخارجي”.

(د ب أ)

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *