غرّدت الكويت خارج السرب الخليجي المُطبّع مع العدو الاسرائيلي. وتعليقًا على صفقة القرن المشؤومة التي أعلنها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ، أعلنت وزارة الخارجية الكويتية أنها تقدر عاليا مساعي الولايات المتحدة الأمريكية لحل القضية الفلسطينية وإنهاء “الصراع العربي الإسرائيلي” الذي امتدّ لأكثر من سبعين عامًا وكان سببًا في معاناة مريرة لأبناء الشعب الفلسطيني الشقيق وعامل هدم لأمن واستقرار المنطقة.

كما أعلنت الوزارة في بيان صحفي مساء أمس أنه انطلاقًا من موقف الكويت المبدئي والثابت بدعم خيارات الشعب الفلسطيني تؤكد مجدًدا أن الحل العادل والشامل للقضية الفلسطينية لا يتحقق الا بالالتزام بقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة وبالمرجعيات التي استقر عليها المجتمع الدولي وفي مقدمتها اقامة دولته المستقلة ذات السيادة في حدود 4 يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.