ذكرت صحيفة “Mirror” البريطانية أن “الناطق بلسان ​القضاء​ في ​طهران​ “إدعى أن القائد البارز في وكالة المخابرات المركزية الأميركية مايكل داندريا، الذي قام بتنظيم عملية اغتيال قائد ​فيلق القدس​ في الحرس الثوري ال​إيران​ي، قتل في ال​طائرة​ التابعة لوكالة المخابرات المركزية الأميركية والتي أعلنت “​حركة طالبان​” أنها أسقطتها في ​أفغانستان​، لكنه لم يقدم أي دليل”.

وأوضحت الصحيفة أن “داندريا الملقب بـ”أمير الظلام” هو رئيس عمليات وكالة المخابرات المركزية الأميركية ضد إيران وأفغانستان و​العراق​، وبالإضافة الى تخطيطه لإغتيال ​سليماني​، شارك أيضا في عملية البحث عن أسامة بن لادن”.

وقد أكد موقع قدامى المحاربين أن طائرة بومباردييه E-11A التي سقطت في مقاطعة غزنة الوسطى كانت الطائرة التي يستقلها داندريا.

يذكر أن المتحدث بإسم “حركة طالبان” أعلن “إسقاط طائرة تحمل جنودا أميركيين ​ولاية غزني​ وسط أفغانستان”، مؤكدا “مقتل كل من كانوا على متن الطائرة ومن بينهم ضباط كبار”.

من جهته، أكد المتحدث باسم حاكم غزني عارف نوري، أنه “قرابة ​الساعة​ 13,10 (08,40 ت غ) يوم 27/1/2020 تحطمت طائرة في منطقة ديه ياك بولاية غزني، وهي كانت في طريقها من ولاية هيرات إلى العاصمة ​كابول​”، مستبعدا وجود ناجين من بين من كانوا على متنها.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.