شدد المدير العام ل​قوى الأمن الداخلي​ ​اللواء عماد عثمان​، خلال لقائه مفتي ​الجمهورية​ ال​لبنان​ية ​الشيخ عبد اللطيف دريان​ في ​دار الفتوى​ على أن “ما يشاع من انتهاك لحرمة ​مسجد محمد الأمين​، عار عن ​الصحة​ و​القوى الأمنية​ لم تدخل الى داخل المسجد وهي حريصة على دور العبادة وعلى أن لا تكون مكانا للاعتداء على قوى الأمن الداخلي”.

وأكد أن “قوى الأمن الداخلي كانت ولا تزال وستبقى في خدمة المواطنين والحفاظ على امنهم وسلامة تحركهم في كل المناطق اللبنانية”، مشيرا الى أن “خروج ​المتظاهرين​ من المسجد تم بمواكبة قوى الأمن الداخلي بالتعاون مع المعنيين بدار الفتوى بإشراف إمام المسجد”، معلنا أن “المتظاهرين هم أبناؤنا ولو اخطأ البعض منهم”.

كما استقبل المفتي دريان سفير الجزائر في لبنان عبد الكريم ركايبي في زيارة بروتوكولية جرى خلالها البحث في أوضاع لبنان والمنطقة، وتم التشديد على توطيد العلاقات وسبل التعاون بين البلدين.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.