أكد قائد فيلق القدس التابعة لحرس الثورة الاسلامية العميد اسماعيل قاآني أن “الحضور الشعبي الواسع والتشييع العظيم لجثامين الشهداء قاسم سليماني ورفاقه يُظهر أن الشعب يؤيد محور المقاومة”.

جاء ذلك في خطاب العميد اسماعيل قاآني أمام قائد الثورة الاسلامية آية الله الإمام السيد علي الخامنئي في مراسم تأبين الشهيد الفريق قاسم سليماني ورفاقه في طهران اليوم الخميس.

واعتبر قاآني أن الشهيد سليماني قائد مختلف ميادين المقاومة والجندي المخلص للولاية وحامل لواء المقارعة المتعددة الجوانب لاميركا المجرمة والكيان الصهيوني والمدافع عن المظلومين في المنطقة.

ولفت قائد قوة القدس الى الضربة الصاروخية الايرانية للقواعد الاميركية، مشدّدًا على أنها الصفعة الاولى لأضخم قوة مادية في العالم، وقال “إن شاء الله ستكون تكملة للقرار الهام المتخذ من قبل البرلمان العراقي وإرادة شعوب المنطقة الرامية لطرد الوجود الاميركي والاستكبار العالمي من المنطقة”.

وأعرب قاآني عن شكره وتقديره لأهالي مختلف المدن العراقية والشعب الايراني للمشاركة الواسعة بتشييع جثامين الشهداء، مؤكدا أن المسيرات الضخمة في ايران أثبتت للعالم مرة أخرى عظمة هذا البلد الثوري.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.