ذكرت مصادر صحيفة “فاينانشال تايمز” الأميركية أن الولايات المتحدة قد تزيد عدد القوات العسكرية الأمريكية في بولندا بمقدار حوالي ألف عسكري.

وأكدت المصادر أن المباحثات بين الولايات المتحدة وبولندا حول هذا الموضوع تشرف على النهاية، وينوي الجانبان كذلك رفع مستوى تجهيز القوات، بالإضافة إلى إنشاء مركز تدريبي مشترك.

وأشارت المصادر إلى أن المباحثات توصلت إلى قرار التخلي عن اقتراح الرئيس البولندي أندجيه دودا حول إنشاء قاعدة عسكرية أمريكية في بلاده، وسيتم نشر العسكريين الأمريكيين في عدة مواقع على الأراضي البولندية.

وأفادت الصحيفة أن الاتفاق حول التعاون العسكري بين بولندا والولايات المتحدة قد يتم توقيعه يوم 12 حزيران/يونيو المقبل خلال زيارة دودا لواشنطن، لكن التوقيع قد يؤجل إلى أيلول/سبتمبر المقبل في حال تطلّب العمل على التفاصيل مزيدًا من الوقت.

تجدر الإشارة إلى أن بولندا والولايات المتحدة تبحثان زيادة عدد العسكريين الأمريكيين منذ الخريف الماضي.

ويصل عديد القوات الأميركية في الوقت الحالي على الأراضي البولندية إلى 3.5 ألف عسكري، بالإضافة إلى كتيبة متعددة الجنسيات لـ”الناتو” تضمّ نحو ألف عسكري.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.