أكد رئيس مجلس النواب نبيه بري أمام زواره أن “الموازنة هي أولى الأولويات ولم يعد هناك أيّ مجال لمزيد من الانتظار، كما ليس هناك أيّ مبرّر لمزيد من التأخير في قيام الحكومة بالعمل الحثيث والمُلحّ الذي ينبغي عليها أن تنطلق فيه على كل المستويات”.

وقال الرئيس بري وفق ما ذكرت صحيفة ا”لجمهورية”: “كما هو واضح لا نُحسد على وضعنا الاقتصادي”، مضيفًا: “ليتهم سمعوا منّي وأقرّينا ​الموازنة​ قبل تأليف ​الحكومة​، لكنّا وفرنا على أنفسنا الكثير من المشكلات”.

وفيما يخصّ ملفّ ​الكهرباء​، قال الرئيس بري: “سبق لي أن قلتُ إنني ألمس إيجابية في مقاربة ملف الكهرباء من حيث الشكل، وهذا ما ظهر في الاجتماع الاول لمجلس ​الوزراء​، أمّا من حيث المضمون فإنّ الامور في خواتيمها، خصوصًا أنّ هذا الملف يحتاج الى مقاربة الى جانب الجدية المطلوبة بشفافية مطلقة”.

وأضاف: “لقد جرّبنا البواخر وكانت النتيجة كلفة كبيرة وإرهاق للخزينة، والآن أصبحت البواخر “جرصة” ولا اعتقد أنّ هناك مجالًا للعودة اليها”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.