كان من المقرر لرائدتي الفضاء آن ماكلين وكريستينا كوتش، القيام هذا الاسبوع بمهمة فضاء تاريخية، الأولى لطاقم فضاء نسائي بالكامل على الإطلاق، إلا أنه قد تم التخلي عن المخطط بسبب عدم وجود بدلات فضائية بحجم مناسب.

وكان من المقرر القيام بالمهمة الاولى من نوعها يوم الجمعة، حيث كان من المفترض أن تقوم رائدتا الفضاء بتركيب بطاريات أيونات الليثيوم على الصفائف الشمسية لمحطة الفضاء الدولية.

إلا أن وكالة ناسا قالت أمس الاثنين إنها اضطرت إلى إلغاء مهمة السير في الفضاء، “حيث يرجع السبب وراء ذلك جزئيا إلى (عدم) توافر بدلة فضاء في المحطة.”

وقالت وكالة الفضاء الأمريكية إن رائدتي الفضاء تحتاجان إلى بدلتي فضاء من حجم متوسط، في الوقت الذي تتوافر فيه واحدة فقط.

ويعني ذلك أن كوتش ستمضي قدما في القيام بمهمة السير الفضائية المقررة يوم الجمعة، مع رائد الفضاء نيك لاهاي.

ومن المقرر حاليا -مبدئيا – أن تقوم ماكلين بالسير في الفضاء إلى جانب رائد فضاء أيضا، في الثامن من نيسان/أبريل المقبل، حيث سينضم إليها رائد الفضاء ديفيد سانت جاك، من وكالة الفضاء الكندية. (د ب أ)

Anne McClain

@AstroAnnimal
· 18h
Some more shots of the #spacewalk on Friday – was privileged to work with my friend and colleague @NASA_Astronauts @AstroHague

View image on TwitterView image on TwitterView image on TwitterView image on Twitter

Anne McClain

@AstroAnnimal
pic.twitter.com/npAcphcKJC

705
9:24 PM – Mar 25, 2019
Twitter Ads info and privacy
View image on Twitter

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.