أمضى 90 أسيرا فلسطينيا، ليلتهم في معتقل “النقب الصحراوي” وهم مقيدون بأسرة النوم.

وأوضح نادي الأسير الفلسطيني، الثلاثاء، في بيان له وصل “القدس العربي”، ان مصلحة السجون جردت الأسرى من مقتنياتهم ومن الأغطية ، والفرشات، مضيفا انهم أمضوا ليلة قاسية.

وبين “أن إدارة المعتقل تُطالب الأسرى داخل القسم بتقديم تعهد بعدم حرق الأغطية في حال إدخالها، بالمقابل أبلغ الأسرى الإدارة أنه لا يوجد من يمثلهم تنظيمياً بعد خطوة حل التمثيل التنظيمي داخل القسم، وبالتالي لا يوجد من يتعهد لهم.”

يذكر أن معتقل النقب يتعرض منذ الـ19 من شباط الماضي إلى عمليات قمع واقتحامات مكثفة، بعد نصب إدارة المعتقل أجهزة تشويش في محيط الأقسام، وبلغت ذروتها أول أمس بعدما أقدمت قوات القمع على الاعتداء على أسرى قسم (4) أثناء عملية نقلهم إلى قسم (3)، حيث استخدمت الرصاص وقنابل الصوت والغاز ضدهم.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.