أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنه “من غير المستبعد جعل الدخول إلى آيا صوفيا مجانياً كما أنه يمكن تغيير إسم آيا صوفيا من متحف إلى مسجد”.

وخلال مقابلة تلفزيونية، لفت أردوغان إلى أنه “ليس ممكنا التراجع عن شراء نظام إس-400 الروسي مهما كانت التهديدات الأميركية”، مشيراً إلى أن “تركيا ستنقل قضية الجولان إلى الأمم المتحدة”.

وشدد الرئيس التركي على أن “بعض المصارف تقف وراء تقلبات سعر صرف العملات في تركيا”، موضحاً أن “هجوم نيوزيلندا عمل إرهابي منظم وليس فرديا”.

واعتبر أنه “لن يمر موضوع الجولان عبر مجلس الأمن بسبب موقف روسيا والاتحاد الأوروبي”، لافتاً ألى أنه “للأسف الولايات المتحدة هي من تقود حملة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في الانتخابات الإسرائيلية”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.