لفت وزير الصحة جميل جبق خلال زيارته مستشفى بنت جبيل الحكومي، الى “ان مشكلة قطاع الصحة عمره سنوات، ونحن نسعى لاصلاح القطاع، ولو تمكنا من اصلاح 50 في المئة فقط منه، نكون قد نجحنا،” وأشار الى “ان هناك مليون و 800 الف مواطن لا يخضعون لأي جهة ضامنة، ويريدون الطبابة على حساب وزارة الصحة، وهذا يحتاج الى ميزانية اكبر للوزارة،” موضحا ان “في القطاع الصحي لا يمكن ان نتقشف، بعكس القطاعات الاخرى، لان من حق المواطن الاساسي، الحصول على الرعاية الصحية”.

وأكّد جبق ان “لن نقبل ان يموت مريض على أي باب مستشفى، وسنأخذ القرارات باقفال المستشفيات المخالفة في هذا الاطار”، مشددا على ان “لا سقوف مالية للمستشفيات الحكومية بعد اليوم، مع الاخذ بعين الاعتبار ان فقط المستحق سيستفيد من الرعاية الصحية في المستشفيات، وله الاولوية،” وكشف ان “سأفعّل أجهزة التفتيش على المستشفيات الحكومية، وسأشطب كل مراقب يقصّر في القيام بواجباته، وسأحوّل كل مستشفى مخالف الى التفتيش المركزي،” وأعلن جبق ان “من بنت جبيل مدينة الصمود سأعلن فتح مركز للدواء في المدينة ولا حاجة من الان فصاعدا ان يعاني المريض للحصول على دوائه المزمن بالذهاب الى مركز الكرنتينا،” ودعا الى “التعاون بين جميع العاملين في القطاع الصحي، لمساعدة المحتاجين، ونتمنى ان يحصل جميع اللبنانيين على حقوقهم في الرعاية الصحية”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.