أفادت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية أن رئيس البرازيل، جايير بولسونارو، سيزور الكيان الصهيوني في 31 آذار/مارس، في زيارة تستمر أربعة أيام.

وأشارت الصحيفة الى أن زيارة بولسونارو ستكون بعد عودة رئيس الحكومة الصهيونية بنيامين نتنياهو من رحلته المخططة إلى واشنطن، حيث من المتوقع أن يلتقي هناك بالرئيس الأميركي دونالد ترامب، إضافة إلى إلقاء خطاب في المؤتمر السنوي للوبي الصهيوني آيباك، قبل حوالي أسبوعين من الانتخابات في كيان العدو.

من جهتها قالت قناة “كان” الصهيونية، إن “إسرائيل” تأمل في أن يعلن الرئيس البرازيلي خلال زيارته عن اعترافه بالقدس عاصمة للكيان المحتل وربما نقل سفارة بلاده إليها.‎

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.