جاء ذلك على لسان أندرو كيم، الرئيس السابق لمكتب الشؤون الكورية الشمالية في وكالة المخابرات المركزية الأمريكية (سي آي إيه)، خلال محاضرة ألقاها في جامعة ستانفورد الأمريكية الجمعة.

وقال أندرو كيم إن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو قام بزيارة إلى بيونغ يانغ، في نيسان/ أبريل عام 2018، حيث كان آنذاك مديرا لـ(سي آي إيه) وطلب من الزعيم الكوري الشمالي تحديد ما إذا كان ينوي بالفعل التخلي عن السلاح النووي.

ووفقًا لتصريحات أندرو كيم، فقد أجاب الزعيم الكوري الشمالي بأنه زوج وأب، ولا يريد لأطفاله أن يعيشوا مع الأسلحة النووية طوال حياتهم.

وخلال تلك الزيارة، لم يؤكد الزعيم الكوري الشمالي فقط عزمه على نزع السلاح النووي، لكنه أكد بقوة على الحاجة إلى تحسين العلاقات بين الشمال والولايات المتحدة، من أجل بناء الثقة بين البلدين، قبل أن تتخلى كوريا الشمالية عن برنامجها النووي. (د ب أ)

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.