أعلن عدة مسؤولين بولنديين كبار الثلاثاء، أن وارسو تنتظر اعتذارات من الحكومة الاسرائيلية بعد اتهامها بمعاداة السامية والذي دفع ببولندا الى الانسحاب من قمة في القدس المحتلة.

وأثار وزير الخارجية الاسرائيلي يسرائيل كاتس، غضب وارسو عبر اتهامه البولنديين بأنهم “رضعوا معاداة السامية مع حليب أمهاتهم”.

وقال نائب وزير الخارجية البولندي سيمون سينكوفسكي فيل سيك إنه على السلطات الاسرائيلية أن “تعتذر” عن هذا التصريح. (أ ف ب)

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.