أظهرت بيانات شركة “هابانوس” الكوبية التي تحتكر إنتاج وتسويق السيجار الكوبي مساء الاثنين وصول مبيعات السيجار خلال العام الماضي إلى 537 مليون دولار بزيادة نسبتها 7% عن العام السابق رغم تزايد القوانين المناهضة للتدخين في العديد من دول العالم.

وقال “خوسيه ماريا لوبيز إنشاوربي” نائب رئيس “هابانوس” لتنمية الأعمال في افتتاح مهرجان السيجار الكوبي رقم 21 إن “سوق التبغ محاصر دائما ببيئة تشريعية معقدة .. مبيعاتنا زادت في دول الخليج بنسبة 100%، ويمكنك تخيل تأثير هذا”.

يذكر أن شركة “هابانوس” هي شركة مشتركة بين “كوباتاباكو” الكوبية المملوكة للدولة و”ألتاديس” الإسبانية المملوكة لشركة التبغ البريطانية العملاقة “إمبريال توباكو”.

يشار إلى أن أنواع السيجار المختلفة التي تنتجها الشركة الكوبية ومنها “مونتي كريستو” و”كوهيبا” مثلت حوالي 70% من إجمالي مبيعات السيجار في العالم خلال العام الماضي والتي بلغ حجمها الإجمالي 140 مليون سيجار.

ويباع السيجار الكوبي في حوالي 150 دولة وتتركز مبيعاته في إسبانيا والصين وفرنسا وألمانيا وكوبا. وتمثل السوق الأوروبية حوالي 53% من إجمالي أسواق شركة “هابانوس”. (د ب أ)

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.