أكد وزير الخارجية الأميركي ​مايك بومبيو​ أن “​حزب الله​ أصبح اليوم أقوى مما كان عليه قبل سنوات، معربا عن أسفه “لعدم حضور ​لبنان​ في مؤتمر ​وارسو​ الذي شاركت فيه أكثر من 60 دولة بينها دول عربية”.

وخلال حديث مع قناة “الحرة” الأميركية، أوضح أن “مؤتمر وارسو يشكل خطوة إيجابية من أجل تنظيم الوضع في ​الشرق الأوسط​”، مشيرا إلى أنه “للمرة الأولى في التاريخ الحديث شهدنا وفدا إسرائيليا جنبا إلى جنب مع وفود عربية”. وأعرب عن أسفه من جهة أخرى “لغياب الفلسطينيين عن اللقاء الدولي”.

ولفت إلى أن “​الولايات المتحدة​ ستعمل في الأسابيع المقبلة على تطوير خطة بالتعاون مع العديد من الدول لوضع تصور حول كيفية وقف تمدد نفوذ ​إيران​ في المنطقة”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.