ارتفع عدد قتلى التظاهرات في السودان إلى 32 قتيلًا منذ اندلاع التظاهرات في التاسع عشر من كانون الأول/ديسمبر الماضي، بحسب إحصاءات حكومية، فيما أعلنت الشرطة السودانية وفاة أحد أفرادها بمستشفى الشرطة ليل أمس متأثرا بجروح أصيب بها خلال احتجاجات متفرقة في منطقة الصحافة جنوبي الخرطوم.

وأفاد الناطق الرسمي باسم الشرطة السودانية بوقوع إصابات وسط المتظاهرين ورجال الشرطة جراء الرشق بالحجارة، ومحاولة إعادة استعمال قنابل الغاز المسيل للدموع.

وذكر المتحدث بإسم الشرطة “أصيب عدد من رجال الشرطة أثناء إزالتهم عوائق على أحد الطرقات”، لافتًا الى أن إصابات بعضهم بالغة.

وأشار إلى أن الشرطة فتحت بلاغات بحق عدد من المتهمين بتهم إثارة الشغب، والإخلال بالسلام العام، والإزعاج، وتسبيب الجراح العمد.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.