أقر مجلس النواب الأمريكي، الاربعاء، مشروع قانون يتطلب من الرئيس، دونالد ترامب، سحب الدعم العسكري الأمريكي من التحالف الذي تقوده السعودية في حرب اليمن.
ومرر المجلس مشروع القانون بسهولة في تصويت 248-177، وأرسله إلى مجلس الشيوخ، حيث من المتوقع أن يمر، ايضاً، مما سيخلق مواجهة مع ترامب، الذي هدد باستخدام حق النقض ضده.
وقال الراعي الرئيسي لمشروع القانون، النائب رو خانا:” إذا كنت وطنياً، وإذا كنت تهتم بالقوات، وإذا كنت مهتماً بالدفاع عن المصالح الأمريكية، وإذا كنت مهتماً بغضب العالم على أمريكا بسبب الموقف من السعودية، فمن الوطنية أن تصوت على إنهاء الدعم العسكري للسعودية في اليمن”.
ويطلب مشروع القانون من ترامب سحب القوات العسكرية من اليمن أو القوات التي قد تؤثر على الحرب في غضون 30 يوماً، ما لم تكن لمحاربة تنظيم القاعدة أو القوات المرتبطة بها.
وقد وفرت الولايات المتحدة الخدمات اللوجستية والمعلومات الاستخبارية ومبيعات أسلحة إلى قوات التحالف، الذي تقوده السعودية، كما زودت الولايات المتحدة التحالف سابقا بالوقود الجوي لطائرات التحالف لكن الإدارة علقت في نوفمبر/تشرين الثاني هذا الدعم.
ويأتي هذا التصويت وسط غضب في الكونغرس بشأن مقتل الصحافي ، جمال خاشقجي.
ولم تلتزم إدارة ترامب بالوعد النهائي الذي حدده الكونغرس، الجمعة، للأبلاغ عما إذا كانت القيادة السعودية، بما في ذلك ولي العهد محمد بن سلمان، مسؤولة عن مقتل خاشقجي.
وكان الإدارة قد فرضت في السابق عقوبات على بعض المسؤولين السعوديين بشأن القتل، ولكن المشرعين طالبوا بتحرك أقوى في حين قاوم ترامب أي شئ يمكن أن يؤثر على التحالف السعودي الأمريكي.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.