أعلن ​الحرس الثوري الإيراني​ أن “الرد على هجوم زاهدان سيكون قويا وحاسما ولن يقتصر على حدود الجغرافيا الإيرانية”.

يذكر أن تفجيرا استهدف يوم أمس حافلة تقل عناصر من الحرس الثوري في مدينة زهدان بمحافظة بلوشستان جنوب شرق إيران أدى إلى مقتل 27 شخصا واصابة 20 آخرين. فيما أعلنت جماعة “جيش العدل” عن تبنيها للهجوم على القافلة.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.