التقى الأمين العام لحركة التوحيد الاسلامي فضيلة الشيخ بلال سعيد شعبان وعددا من رؤساء وممثلي القوى والاحزاب الاسلامية والوطنية اللبنانية والفلسطينية، وزير الخارجية الإيراني “محمد جواد ظريف” في السفارة الإيرانية في بيروت، وذلك بحضور ثلاثة وزراء من الحكومة الجديدة.

وفي كلمته ، رأى ظريف أن الشعب اللبناني والقوى الحية استطاعت ان تبطل مفاعيل المؤامرة التي تستهدف النيل من هذا البلد، مضيفاً ” جئنا لنعلن نيّتنا الصادقة بدعم لبنان” وإذ هنّـأ ظريف بولادة الحكومة، طالب بعدم السماح للضغوط بمنع التكامل بين البلدين.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.