أفادت حسابات سعودية، بالإفراج عن الحكم الدولي البارز فهد المرداسي، بعد اعتقال دام ثمانية أشهر.

ونشر الحكم الدولي السابق مرعي العواجي، صورة تظهر المرداسي إلى جانب أطفاله بعد الإفراج عنه، مؤكدا النبأ، بينما لم يصدر الاتحاد السعودي لكرة القدم، بيانا حول الإفراج.

وقام الاتحاد السعودي قبيل مونديال كأس العالم في روسيا، بشطب المرداسي وسجنه، بعد اتهامه بتلقي “رشاوى”، الأمر الذي شكك به ناشطون، ونفاه تسجيل صوتي مثير للجدل، منسوب لأحد أقرباء المرداسي، قال إن المرداسي ممنوع من الحديث لأي شخص، في إشارة إلى أنه محتجز، ولا يمكنه الدفاع عن نفسه، نافيا بشكل قاطع إقراره بطلب الرشوة.

ومن جهة أخرى، اتهم ناشطون تركي آل الشيخ بـ”فبركة” قضية المرداسي، قائلين إن تفاصيل القضية غير منطقية، ولا بد من الاستماع إلى الطرف الآخر، وهو المرداسي.

وتساءل ناشطون عن جدوى طلب المرداسي رشوة من رئيس ناد تراكمت عليه الديون خلال السنوات الماضية، قبل أسابيع فقط من توجهه إلى موسكو لإدارة مباريات من كأس العالم، التي سيتقاضى فيها أكثر من 2500 يورو عن كل مباراة يديرها، إضافة إلى مكافأة تصل قيمتها إلى 55 ألف يورو.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.