أكد رئيس هيئة أركان ​جيش العدو الصهيوني​ ​أفيف كوخافي​ أن “​حزب الله​” يسعى إلى “التزود بأسلحة دقيقة ويقوم بتطوير الطرق من أجل التوغل الى داخل إسرائيل”.

وأوضح كوخافي، في كلمة ألقاها خلال المراسم السنوية لإحياء ذكرى العسكريين الإسرائيليين القتلى بحادث تحطم مروحيتين عام 1997، أن “نشاطات “حزب الله” تهدف إلى المس بالمدنيين بواسطة ​صواريخ​ و​قذائف صاروخية​ خرقا لاتفاقيات دولية وأعراف حرب وقيم إنسانية بشكل سافر”.

وتعهد كوخافي بأن “تواصل قوات إسرائيل التحرك ضد تموضع “حزب الله” و​إيران​ على “الحدود الشمالية” وإحباط “مخططات إرهابية” في ​الضفة الغربية​ والدفاع عن سكان ​الجنوب​ من “التنظيمات الإرهابية” في ​قطاع غزة​ وشبه ​جزيرة سيناء​”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.