طلب مكتب مكافحة الجرائم المعلوماتية في باريس من شركة “غوغل” سحب صورة مركّبة تظهر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس وزرائه إدوار فيليب في مكان الجنرال بينوشيه، ديكتاتور الشيلي الأسبق وفرقته العسكرية.

موقع Lumen DataBase أورد الخبر الذي يبرز درجة الانحطاط على المستوى الديمقراطي الذي بلغته فرنسا في عهد ماكرون.

والموقع المذكور يعرض جميع طلبات السحب، سواء من أصحاب الحقوق أو الأشخاص الطبيعيين أو المؤسسات الحكومية او آخرين.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.