علقت الناطقة باسم وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية على المعلومات الورادة عن ​فرنسا​ طلبن من إسرائيل عدم توجيه أي ضربة عسكرية على ​لبنان​ قبل ​تشكيل الحكومة​ مؤكدة أن “هذه المعلومات عارية من الصحة”.

وأكدت المسؤولة الفرنسية أن “فرنسا تولي عناية خاصة للوضع في لبنان وتأمل تشكيل حكومة في أقرب وقت ممكن، فهذا أمر ضروري من أجل ضمان سيادة لبنان وأمنه واستقراره في ظل السياق الإقليمي العصيب. وتأمل من السلطات اللبنانية والشركاء الدوليين التقيّد بالالتزامات التي قُطِعَت إبّان مؤتمر الأرز الاقتصادي (CEDRE) ومؤتمر روما 2 وتطبيقها بالكامل”، مشددة على أن “فرنسا ستواصل التقيّد بالتزاماتها ودعم الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي وتدعو إلى الامتثال التام لقرارات مجلس الأمن وتشيد بالتزام قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان التي تسعى إلى المحافظة على الهدوء على طول الخط الأزرق الفاصل بين لبنان وإسرائيل”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.