هدد قيادي بالحرس الثوري الإيراني اليوم الاثنين بمحو العدو الصهيوني من الجغرافيا السياسية للعالم.

ونقلت وكالة أنباء “مهر” الإيرانية عن نائب قائد الحرس الثوري حسين سلامي القول :”استراتيجيتنا تتمثل في محو الكيان الصهيوني من الجغرافيا السياسية للعالم”.

وأضاف :”يبدو أن هذا الأمر أصبح قريبا بسبب إجراءات هذا الكيان الأرعن التي ستكون نهاية لوجوده”.

وتابع بالقول :”إذا قام الكيان الصهيوني بأي تحرك يقود إلى حرب جديدة فإن هذه الحرب ستكون الحرب التي تؤدي إلى زواله وتحرير الأراضي المحتلة، ولن يجد الإسرائيليون لأنفسهم مقابر في فلسطين ليدفنوا فيها جثثهم”.

تجدر الإشارة إلى أن إسرائيل تعتبر إيران خطرا وجوديا عليها في ظل التصريحات الحماسية المتكررة لقياداتها بمحو إسرائيل من على الخريطة.(د ب أ)

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.