أفاد موقع “Yoruk Isik”التركي بأن “​طائرة​ ركاب إيرانية اضطرت لتغيير مسارها والعودة إلى بلادها حينما كانت في طريقها للهبوط ب​مطار دمشق الدولي​ تفاديا لتعرضها لأضرار أثناء الضربة الجوية الإسرائيلية التي استهدفت المنطقة”، موضحا أن “طائرة مدنية تابعة لشركة طيران “ماهان” الإيرانية كانت تنفذ رحلة من ​طهران​ إلى دمشق اليوم الأحد، لكنها اضطرت للانحراف عن مسارها في طريقها ل​سوريا​ بسبب الغارات الإسرائيلية”.

ولفت إلى أن “سلاح الجوي الإسرائيلي يعمل في أجواء دمشق بالتزامن مع نشاط صاروخي بالقرب من ​الطيران المدني​”، مؤكداً أن “طائرة مدنية تابعة لشركة “ماهان” الإيرانية للطيران التي تخضع للعقوبات الأميركية عدلت مسارها حينما كانت على بعد 2900 متر عن مطار دمشق، لتعود إلى الأجواء الإيرانية وتهبط في مدينة كرمنشاه لكونها أقرب مدينة إيرانية”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.