أكد مساعد ​رئيس الجمهورية​ ورئيس ​منظمة الطاقة الذرية الايرانية​ ​علي اكبر صالحي​ ان “الكيان الصهيوني يتحرك باتجاه الطغيان والظلم ، وان مصيره الزوال”، مشيراً إلى أن “​المقاومة​ ستنتصر”، لافتاً إلى “القوى الاستعمارية قسمت المناطق التي احتلتها في الحرب العالمية الاولى وساهمت بتأسيس ودعم الكيان الصهيوني في ​الاراضي الفلسطينية​ عام 1948 مما كان له دور في تفوق الكيان الغاصب للقدس على جيوش ​الدول العربية​ في حربي 1967 و1973”.

واوضح ان “سبب هزائم الدول العربية يعود الى ارضية حركة الدول العربية كانت اشتراكية وشعاراتهم قومية” وتطرق الى حرب عام 2006 بين الكيان الصهيوني والمقاومة في ​لبنان​، قائلا: “قاعدة وشعار المقاومة، ارتكزت على الدين والله ومقاومة الظالم”، مشيراً إلى أنه “استبد الكيان الصهيوني بعد هذه الحروب، فنفوذ هذا الكيان في العديد من الدول يدل على أنها يتمتع بالتفوق، لكن هذا التفوق لن يستمر لانه يسلك طريق الانحراف”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.