يسعى الجيش السوري إلى تطوير آليته العسكرية المعروفة بـ”المكنسة القتالية” وهي آلية المدفعية المضادة للطائرات “زي بي أو-4″، والتي يتم استخدامها في معاركة ضد الإرهابيين منذ بداية الحرب على سوريا.

وتوضع مدافع “زي بي أو-4” على مركبات القتال “بي إم بي-1” وجرارات العتاد العسكري، وتشكل هذه المدافع السلاح الأساسي للآلية القتالية المبتكرة التي أطلق عليها اسم “الترميناتور السوري”. وكانت دبابة “تي-72” أساس الترميناتور السوري.

مدافع “زي بي أو-4” التي غالبا ما يتم وضعها من قبل الجيش السوري على سيارات، نشرت صحيفة “روسيسكايا غازيتا” فيديو يُظهر وضع مدفع “زي بي أو-4” على سيارة “غي أ زي-66”.

وسُميت هذه المدافع الذاتية الحركة المبتكرة بـ”المكنسة القتالية”،ويشار إلى أنها لا تقل فعالية عن نماذج العتاد العسكري الأكثر حداثة.

وكذلك تظهر في الفيديو آلية أخرى ملقبة بـ”موتوليغا”، والتي شوهدت هذه الآلية في سوريا للمرة الأولى في آب/ أغسطس 2017.

وتلخصت وظيفتها الأساسية في نقل الجنود وتوفير الدعم الناري لهم. ومن أجل ذلك تم تجهيزها بمدفعين رشاشين

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.