ذكرت وسائل إعلام العدو أنه مع مطلع الشهر المقبل سيتم تدشين مطار جديد باسم “رامون” في الاراضي المحتلة ليكون المطار الدولي الثاني للكيان الغاصب وفق ما أعلن وزير المواصلات الصهيوني يسرائيل كاتس.

وسيعمل المطار الجديد بدلًا من مطار بن غوريون في ساعات الطوارئ، ويتوقع أن يمر عبره نحو 4.5 مليون مسافر سنويا.

وسيدشن كل من رئيس حكومة العدو بنيامين نتيناهو ووزير المواصلات المطار القريب من إيلات، الذي سمي “رامون” تيمنا باسم رائد الفضاء الاسرائيلي إيلان رامون.

وأوضحت وسائل إعلام العدو أن المطار بُني وفق معايير عصرية ومتقدمة وهو يتضمن 60 موقفا للطائرات، طول المسار هو 3.6 كيلومتر، وهو يسمح للطائرات الكبيرة مثل طائرة جمبو بالهبوط في المطار في حالات الطوارئ.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.