استدعت وزارة الخارجية الإيرانية الثلاثاء، السفير الهولندي في طهران جاك لويس فيرنر، إلى مقرها، للاحتجاج على تعرض السفارة الإيرانية في مدينة لاهاي الهولندية لهجوم من قِبل مجموعة مناوئة.

وأوضحت الخارجية الإيرانية في بيان، أن مسؤولي الوزارة طالبوا السفير الهولندي إبلاغ سلطات بلاده بضرورة تنفيذ التزاماتها وفق معاهدة فيينا 1961 وضمان أمن السفارة والدبلوماسيين الإيرانيين في لاهاي والحد من وقوع مثل هذه الهجمات.

ودعت الخارجية الإيرانية قوات الأمن الهولندية إلى اتخاذ التدابير اللازمة لحماية الدبلوماسيين ومقر السفارة الإيرانية في لاهاي.

والأربعاء الماضي، قامت مجموعة من حركة “النضال العربي لتحرير الأحواز”، التي تعتبرها طهران منظمة إرهابية، برشق السفارة الإيرانية لدى هولندا بالحجارة، وحاولوا الدخول إليها.

وفي 8 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017، قُتل مؤسس حركة “النضال العربي لتحرير الأحواز”، أحمد ملا نيسي، في مدينة لاهاي الهولندية، بطلق ناري في رأسه أمام منزله.

وتتهم هولندا طهران، بالوقوف وراء اغتيالات أشخاص من أصول إيرانية على أراضيها خلال 2015 و2017.

وترفض إيران الاتهامات الموجهة إليها فيما يخص محاولات اغتيال أعضاء الحركة، معتبرة أن تلك الأعمال وراءها قوى متآمرة تستهدف الإضرار بالعلاقات الإيرانية الأوروبية. (الأناضول)

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.