انتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، يظهر تناقض الداعية السعودي عائض القرني، وتغيير فتاويه وفقا لمصالح النظام السعودي.

ويظهر في الفيديو حديثان مختلفان للشيخ، عن أمر واحد في بداية الحرب السورية، ومؤخرا بعد سيطرة بن سلمان على مقاليد الحكم وتبدل سياسة المملكة تجاه بشار الأسد ودعمه.

حيث أكد القرني، في بداية الحرب السورية، على ضرورة محاربة بشار الأسد ودعم المعارضة بكل السبل، وأن الجهاد في سوريا ضد بشار فرض وأهم من جهاد اليهود في هذا الوقت، حسب وصفه.

بينما تماشى القرني مع سياسات النظام الجديدة، في لقاءات حديثة، بعد تبدل الوجهة السعودية ودعم النظام لبشار الأسد، قائلا إنه يفتخر بأنه من القلة الذين لم يفتوا أبدا بالجهاد في سوريا، وتحدى أن يأتي له أحد بأي مقطع أو كلمة دعم فيها أو دعا للجهاد هناك.

Embedded video

قبل وبعد
@be4after
عائض القرني @Dr_alqarnee قبل⬅️ وبعد➡️ توجيهات الديوان الملكي!
الجامي ذو الوجهين!

1,051
9:02 PM – Jan 10, 2019

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.